الأربعاء، نوفمبر 23، 2011

وعاقبة الصبر الجميل جميلة



وعاقبة الصبر الجميل جميلة ** وافضل اخلاق الرجال التجمل


الباهلي :

إذا نابني خطبٌ فزعت لكشفه ** إلى خالقي من دون كلّ حميم

وإنّ من استغنى وإن كان معسراً ** على ثقةٍ باللّه غير ملوم

ألا ربّ عسرٍ قد أتى اليسر بعده ** وغمرة كرب فرّجت لكظيم

هو الدهر يومٌ يوم بؤسٍ وشدّةٍ ** ويوم سرورٍ للفتى ونعيم
,
,

الباهلي :

ماذا يكلفك الروحات والدّلجا ** البرّ طوراً وطوراً تركب اللججا

كم من فتى قصرت في الرزق خطوته ** ألفيته بسهام الرزق قد فلجا

إنّ الأمور إذا أنسدّت مسالكها ** فالصبر يفرج منها كلّما رتجا

لا تيأسنّ وإن طالت مطالبة ** إذا استعنت بصبر أن ترى فرجا

أخلق بذي الصبر أن يحظى بحاجته ** ومدمن القرع للأبواب أن يلجا
,
,
مدرك الشيباني :

مستعمل الصبر مقرونٌ به الفرج ** يبلى فيصبر والأشياء ترتتج

حتى إذا بلغت مكنون غايتها ** جاءتك تزهر في ظلمائها السرج

فاصبر، ودم، واقرع الباب الذي طلعت ** منه المكاره فالمغرى به يلج

بقدرة اللّه فأرض اللّه وأرج به ** فعن إرادته الغمّاء تنفرج

,
,

اصبر على الدهر إن أصبحت منغمساً ** بالضيق في لججٍ تهوي إلى لجج

فإن تضايق أمر عنك مرتتجاً ** فاطلب لنفسك باباً غير مرتتج

لا تيأسنّ إذا ما ضقت من فرجٍ ** يأتي به اللّه في الروحات والدلج

فما تجرّع كأس الصبر معتصمٌ ** باللّه إلاّ أتاه اللّه بالفرج

,
,

محمود الوراق :

صابِرِ الدَهرَ عَلى كَرِّ النوائِب ** مِن كُنوزِ البرِّ كِتمانُ المَصائِب 

وَالبسِ الدَهرِ عَلى عِلّاتِهِ ** تَجِدِ الدَهرَ مَليئاً بِالعَجائِب

,
,

اسحاق الموصلي :

هي المَقادِيرُ تَجْرِي في أَعِنَّتِها ** فاصْبِرْ، فلَيْس لها صَبْرٌ على حالِ

يَوماً تَرِيشُ خَسِيسَ القَوْمِ تَرْفَعُهُ ** دُونَ السَّماءِ، ويَوْماً تَخْفِضُ العالِي

,
,

محمود الوراق :

الدهر لا يبقى على حالة ** لا بدّ أن يقبل أو يدبرا

فإن تلقّاك بمكروهه ** فأصبر فإنّ الدهر لن يصبرا

,

,

علي ابن الجهم :

هي النفس ما حمّلتها تتحمّل ** وللدهر أيّام تجور وتعدل

وعاقبة الصبر الجميل جميلة ** وأفضل أخلاق الرجال التجمّل 

,
,

شاعر :

فصبراً على حلو القضاء ومرّه ** فإنّ اعتياد الصبر أدعى إلى اليسر

وخير الأمور خيرهنّ عواقباً ** وكم قد أتاك النفع من جانب الضرّ

ومن عصم اللّه الرضا بقضائه ** ومن لطفه توفيقه العبد للصبر 

وإنّي لأرجو اللّه يكشف محنتي ** ويسمع للمظلوم دعوة مضطرّ

فيرأب ما أثأى، ويعطف ما ألتوى ** ويعدل ما استوحى ويجبر من كسري

لقد عجمتني الحادثات مثقّفاً ** إذا ضاقه همٌّ ثناه إلى الصبر

وما حزني أن كرّ دهري بصرفه ** عليّ ولكن أن يفوت له وتري

فإن فاتني وتري فأيسر فائت ** إذا أنا عوّضت الثواب من الوفر

ولطف كفايات الإله مبشّري ** بنيل الذي أمّلت لا بيدٍ صفر

فإن يهل البحر أمرأً فهو آملٌ ** بلوغ الغنى فيما يهول من البحر

وربّ مضيقٍ في الفضاء ووارطٍ ** رأى مخرجاً بين المثقّفة السمر

,
,

وألزمت نفسي الصبر في كلّ محنةٍ ** فعادت بإحسانٍ وخيرٍ عواقبه

ومن لم ينط بالصبر والرفق قلبه ** يكن غرضاً أودت بنبل جوانبه

,
,

وإنّي لأغضي مقلتيّ على القذى ** وألبس ثوب الصبر أبيض أبلجا

وإنّي لأدعو اللّه والأمر ضيّقٌ ** عليّ فما ينفكّ أن يتفرّجا

وكم من فتى سدّت عليه وجوهه ** أصاب لها في دعوة اللّه مخرجا 

,
,

ابو خراش الهذلي :

أَبى الصَبرَ أَنّي لا يَزالُ يَهيجُني ** مَبيتٌ لَنا فيما خَلا وَمَقيلُ

وَأَنّي إِذا ما الصُبحُ آنَستُ ضَوءَهُ ** يُعاوِدُني قِطعٌ عَلَيَّ ثَقيلُ

أَرى الدَهرَ لا يَبقى عَلى حَدَثانِهِ ** أَقَبُّ تُباريهِ جَدائِدُ حولُ




ليست هناك تعليقات: