الثلاثاء، ديسمبر 13، 2011

عاطفتى للشاعر بدوى الجبل





عاطفتـي حـزن طويـل  علـى        مـاض مـن العمـر و   مستقبـل
عاطفتـي أنّـه مضنـى   بـكـى        عـلـى زمــان للصـبـا   أوّل
عاطفتـي لحـن يثيـر    الأسـى        و يخلـق الهـمّ بقلـب   الخـلـي
عاطفتـي حـبّ بعيـد   الـمـدى        أصـاب فـي رميتـه    مقلـتـي
عاطفتـي زفـرة حـرّ    كلـيـم        ثار علـى الدّهـر و لـم   يحفـل
مـن يشتـري عاطفتـي    منكـم        بغيرهـا مـن هـذه    العاطفـات

***

لا تعذلونـي حيـن أبكـي   أسـى        العـدل كـلّ العـدل أن   أعــذر
سبّب لي هـذا الشعـور    الأسـى        مصيبـة الإنسـان أن  يشـعـرا
مـن يشتريـه منكـم  خـاسـرا        أولى بشاري الدمـع أن    يخسـرا
قضى علـيّ الدهـر و  اشقوتـي        بالدّهر – أن أبكـي و أن   أسهـرا
من يشتري منّـي عقـود   النظيـم        ببسـمـة تسلمـنـي    للـكـرى
من يشتـري الشعـر و    ألحانـه        ببسمـة واحـدة فـي    الحـيـاة

***

عاطفتي ... مرحمـة و    اذهبـي        لم يبق من عمري غيـر    القليـل
أبليت مـن جـدّة عهـد    الصبـا        ظلمـا و عجّلـت أوان    الرحيـل
أنـا عليـل بـائـس فاهـربـي        لا خير في صحبة نضـو   عليـل
ماذا جاد يا عاطفتي . و    الكريـم        يضنّ عند الفقـر ضـنّ   البخيـل
لم يبق فيـه ويحـه مـن  قـرى        يرضى صروف الدّهر و العاديات

***

سـألـت قربـانـا    فقـدّمـتـه        للهيـكـل الأقــدس    قربـانـا
و فـوق ذا المـذبـح ضحيّـتـه        و مـا درى الـنـاس   ببلـوانـا
ويحـي تلاشـت فيـك   أجـزاؤه        كأنّـه بـالأمـس مــا   كـانـا
أعطـاك مـا شئـت و   أعطيتـه        مـا لـم يشـأ همّـا و    أحزانـا
أهكـذا يجـزى المحـبّ    القديـم        و يـوسـع الآمــل   حرمـانـا
أفنيـتـه ظالـمـة   فـارقـبـي        غـدا عـقـاب الله    للظالـمـات

***

أكلّـمـا أنّ أخـــو لـوعــة        كلّفتني الحـزن و طـول   الأنيـن
أكلّمـا نــاح مـحـبّ   أســى        حشرتني فـي زمـرة    النائحيـن
أكلّمـا مـرّت علـى    خاطـري        صورة بؤس رحت في   البائسيـن
أشقـى مـع الأيتـام مستعـبـرا        و أسهـر الليـل مـع   العاشقيـن
كتبـت آيـات العـذاب   الألـيـم        غضون همّ فـوق هـذا    الجبيـن
تتلـى و لا يخطئـهـا   قــارئ        فيـا لآيـات الأسـى   البيّـنـات

***

عاطفتـي رحمـاك و   استبدلنـي        بجسمي الناحـل جسمـا صحيـح
جسم فتى لم يدر معنـى    الأسـى        و لا مشى يومـا بقلـب  جريـح
و لا حبتـه بـالأسـى    مقـلـة        دعجاء أو وجـه بهـيّ    صبيـح
دعيه يحيا بعض ساعاته  بمهجـة        حــرّى و جـفـن    قـريــح
جرّر مـا شـاء ذيـول    النعيـم        و لم يطمع بالكأس نصح    النصيح
فعلّميـه كيـف يشقـى  الفـتـى        و كيف ترعى سرحـه   النائبـات

***

رأيتهـا صبحـا و قـد   أرسلـت        ذكاء فـي الأفـق نثيـر   الذهـب
و هبّ في الروض نسيم    الصبـا        محمّلا طيب الربـى حيـن   هـب
و للرياحـيـن شــذا   مسـكـر        يفعـل مـا تفعـل بنـت العنـب
عروسـة الأحــلام  أحببتـهـا        و هل يلام المرء في مـن   أحـب
أحببتهـا جمـرا علـى   مهجتـي        و للهوى في الناس شـأن   عجـب
و هـمـت فيـهـا و أنــا ذرّة        هائمـة فـي هـذه    الكائـنـات

***

ألصّبـر محـمـود و    لكنّـنـي        لم يرضني الصبر و لـم أرضـه
أهوى نعم أهـوى و لـي   ناظـر        فـارق مـذ فارقتـه  غمـضـه
ضعي علـى حـرّ فـؤادي   يـدا        كأنّهـا مـن خالـص   الفـضّـه
و ابتسمي عن لؤلـوء و   اسفـري        عـن بشـرة ناعـمـة   بـضّـه
في خدّك القاني الشهـيّ    الوسيـم        تفـاحـة متـرفـة    غـضّــه
حكمـك الحسـن بأهـل   الهـوى        حسبي الهوى ما أظلم    الحاكمـات

ليست هناك تعليقات: